الإنصات للمُوجِّهين

المُوَجِّهون الأفارقة بصدد الاشتغال المكثف على عروض المشاريع الواردة من مجموع الدول الإفريقية الأربع والخمسين (54) وسيقومون بالبت فى المشاريع الأكثر مواءمة لكل منطقة على حدة بحلول 10 يونيو.

تم إغلاق باب المشاركات، تعرَّف على المرحلة التالية...


شارك معنا كمُوَجِّه

هل أنت رائد أعمال عرف النجاح والفشل معا على مستوى ريادة المشاريع؟ هل أنت مستثمر مُغامر تسعى لمساعدة الموجة الجديدة من رواد الأعمال؟ هل أنت مستثمر ملاك ذو خبرة في الاستثمار في الشركات الصغيرة على مستوى القارة الإفريقية؟ ندعوك للتباحث معنا حول إمكانية التطوع معنا كموجِّه عبر الأنترنت؟ ما نطلبه بسيط: أن تتقاسم خبرتك ومعرفتك بشكل شخصي عبر الانترنت مع من ترغب في تشجيعهم. والحصيلة لن تقدر بثمن: مساعدة أفارقة آخرين على خلق فرص الشغل وتحسين ظروف عيشهم في القارة الإفريقية.


ساهم في صنع التغيير

أقوال الموجِّهين


“أعرف بغض النظر عن النتيجة، أن لدي خطة عمل جاهزة للتمويل، فالتوجيه الذي حصلت عليه هنا كان جزءا هذا الاستعداد للتنفيذ”رائد أعمال من بوتسوانا
“.بفضل تقييمكم سأعمل على تطوير مشروعي والبحث عن المستثمرين. على الأقل بإمكاني الآن القيام بذلك”رائد أعمال من النيجر
“أقدر بحق التقييم الذي تلقيته من موجِّهي، ويسرني أنني جزء من هذا المسار. لقد ساعدني ذلك على التفكير في قضايا جديدة لم أفكر فيها من قبل”رائد أعمال من السودان
“مذْ بدأتُ رحلتي مع هذا المشروع، لم أتوقف على الاستفادة من توجيه الموجّهين … بل حتى عندما كان أحد الموجهين يرضى عن مشروعي، كان هناك دائما موَجِّه آخر يضيف تقييما أو فكرة ما لم تخطر لي من قبل”رائد أعمال من كوت ديفوار

الْتَقِ شُركاءنا



رحلة التوجيه

تبدأ رحلة التوجيه لدينا بمجرد أن يشرع 180 موجّها محليا في فحص عروضكم، لتكتمل رحله التوجيه بحلول شهر يونيو. قد يقترح عليكم الموجِّهون إعطاء المزيد من الشرح أو توسيع أفكار عروضكم لتصبح أكثر جاذبية بالنسبة للمستثمرين


The Journey 2017

التوجيه يصنع التغيير


اقرأ المزيد >